منتديات القدس الإسلامية
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

منتديات القدس الإسلامية


 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 سوء الظن؟ معناه وحكمه وعلاجه؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سما الاحلام
عضو مبدع
عضو مبدع
avatar

تاريخ التسجيل : 25/07/2010
تاريخ الميلاد : 10/07/1989
العمر : 27
عدد المشاركات : 212
نقاط : 24663
من أين علمت عن المنتدى :

مُساهمةموضوع: سوء الظن؟ معناه وحكمه وعلاجه؟   الإثنين نوفمبر 29, 2010 7:46 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



ألستم معي أن كثير من العلاقات الناجحة تنهدم بسبب سوء الظن ؟؟

ألا ترون أنه بسبب سوء الظن من الممكن أن يغتال الحب من قلوب البشر ؟؟

أيضا ألستم معي في أن سوء الظن يفعل بقلوب البشر ما لا تفعله الخناجر ؟؟؟

يقول الله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيراً مِّنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ )
( إياكم والظن فإن الظن أكذب الحديث ) صدق الله العظيم

سوء الظن هو :
اعتقاد جانب الشر وترجيحه على جانب الخير فيما يحتمِلُ الأمرين معاً .

حكم سوء الظن :
عد الإمام ابن حجر سوء الظن بالمسلم من الكبائر الباطنة وقال : وهذه الكبائر مما يجب على المكلف معرفتها ليعالج زوالها لأن من كان في قلبه مرض منها لم يلق الله _ والعياذ بالله _ بقلب سليم , وهذه الكبائر يذم العبد عليها أعظم مما يذم على الزنا والسرقة وشرب الخمر ونحوها من كبائر البدن وذلك لعظم مفسدتها , وسوء أثرها ودوامه إذ إن آثار هذه الكبائر ونحوها تدوم بحيث تصير حالاً وهيئة راسخة في القلب , بخلاف آثار معاصي الجوارح فإنها سريعة الزوال , تزول بالتوبة والاستغفار والحسنات الماحية

أقسام سوء الظن :وقد قسم سوء الظن إلى قسمين وهما من الكبائر :
الأول .. سوء الظن بالله : ( وهو أبلغ في الذنب من اليأس والقنوط )

الثاني .. سوء الظن بالمسلمين : هو أيضاً من كبائر الذنوب وذلك أن من حكم بِشرّ على غيره بمجرد الظن حمله الشيطان على احتقاره وعدم القيام بحقوقه والتواني في إكرامه وإطالة اللسان في عرضه وكل هذه مهلكات ..

وكل من رأيته سيء الظن بالناس طالباً لإظهار معايبهم فاعلم أن ذلك لخبث باطنه وسوء طويته , فإن المؤمن يطلب المعاذير لسلامة باطنه , والمنافق يطلب العيوب لخبث باطنه .قال ابن قدامه المقدسي رحمه الله تعالى : فليس لك أن تظن بالمسلم شراً , إلا إذا انكشف أمراً لا يحتمل التأويل , فإن أخبرك بذلك عدل . فمال قلبك إلى تصديقه , كنت معذوراً , لأنك لو كذبته كنت قد أسأت الظن بالمخبر فلا ينبغي أن تحسن الظن بواحد وتسيئه بآخر , بل ينبغي أن تبحث هل بينهم عداوة أو حسد , فتتطرق التهمة حينئذ بسبب ذلك .

علاجه:
ابن قدامه المقدسي رحمه الله تعالى : متى خطر لك خاطر سوء على مسلم , فينبغي أن تزيد في مراعاته وتدعو له بالخير , فإن ذلك يغيض الشيطان ويدفعه عنك . وإذا تحققت هفوة مسلم , فانصحه في السر . واعلم أن من ثمرات سوء الظن التجسس( وهذا يوصل إلى هتك ستر المسلم )

الأسباب المُعينه على حسن الظن :
1– الدعاء .
2 – إنزال النفس منزلة الخير .
3 - حمل الكلام على أحسن المحامل. قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه) لا تظن بكلمة خرجت من أخيك المؤمن شرًّا، وأنت تجد لها في الخير محملاً
4 - التماس الأعذار للآخرين .
5 – تجنب الحكم على النيات (وهذه مهمة جداً لأن النيات محلها القلب ولا يعلمها إلا الله عز وجل)
6 -استحضار آفات سوء الظن وعدم تزكية النفس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سلام
مشرفة
مشرفة


تاريخ التسجيل : 28/01/2010
تاريخ الميلاد : 13/10/1981
العمر : 35
عدد المشاركات : 848
نقاط : 27214
الجنس : انثى
الموقع : عيون القدس
العمل/الترفيه : طالبة جامعيه\ربة بيت
المزاج : -
من أين علمت عن المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: سوء الظن؟ معناه وحكمه وعلاجه؟   الإثنين ديسمبر 06, 2010 6:06 pm

مشكوره اختي سما الاحلام على مواضيعك العلاجيه التي تقدميها

وأصعب شي ان يعيش الانسان مع أشخاص يسيئو الظن به

لان سؤ الظن يعني عدم الثقه

والانسان لا يكون متفاعل بالمجتمع الا اذا كان عالي الهمه واثق من نفسه

هناك مثل يقول ...واثق الخطوة يمشي ملك

__________________________________

اذا كان الانسان والزمان ضدي فأنا فلسطينية اعشق التحدي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سوء الظن؟ معناه وحكمه وعلاجه؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات القدس الإسلامية :: الساحة العامة :: المنتدى العام-
انتقل الى: